أبراهيم محمد الحمدي وأغتيال الوطن

نصحبكم مع شطئان الهوى

هوى من لا يموت هواه

وشاطئ  من لا شاطئ له

مع من عشقو حتى الموت

حكاية فارسٍ نبيل

الجزء الأول

المقدم / إبراهيم محمد الحمدي

إبراهيم محمد الحمدي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة

المقدم ابراهيم محمد الحمدي 1943 – 11 أكتوبر 1977 هو رئيس يمني راحل، حكم اليمن من يونيو 1974 حتى أكتوبر 1977 م، وهو الرئيس الثالث لجمهورية اليمن (الشمالي )بعد الاطاحه بحكم الامامه عام 1962.

ولد في عام 1943 في مدينة Thal’a في محافظةSana’a وتعلم في الكلية الحربيةفي عهد الإمام احمد يحيى حميد الدين (حاكم اليمن من عام 1948-1962) وأصبح في عهد الرئيس السلال قائداً لقوات الصاعقة، ثم مسؤولاً عن المقاطعات الغربية والشرقية والوسطى.

في عام 1972 أصبح نائب رئيس الوزراء للشؤون الداخلية، ثم عين في منصب نائب القائد العام للقوات المسلحة، وفي 13 يونيو 1974، قام بانقلاب عسكري أبيض أطاح بالقاضي عبدالرحمن الارياني في حركة 13 يونيو 1974 لقد بدا الحمدي بالخطوات الاولي للحد من سلطة المشائخ ونفوذهم وقام فعلا باقصاء العديد منهم من المناصب العليا في الجيش والدوله. و قام بتوديع الرئيس الأرياني رسميا في المطار مغادرا إلى دمشق المدينة التي اختارها للاقامة مع افراد عائلته.

انتهج سياسة مستقلة عن السعودية خارجياً وسياسة معادية للقبائل داخلياً. قام بالانقلاب وهو برتبة عقيد وأصدر قراراً في ما بعد بانزال جميع الرتب العسكرية إلى رتبة المقدم.

شهدت اليمن في عهده أفضل ايام الرخاء والٌقي عن كاهل الشعب المعاناه – التي حملوها على عاتقهم لقرون طويله – طوال مدة حكمه ، ليحملها الشعب من جديد يوم اغتياله.

عندما اندلعت الحرب الأهلية اللبنانية في فبراير 1975 م دعا إلى عقد قمة عربية طارئة، كما اقترح تشكيل قوات ردع عربية.

 

 

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s